أخر الأخبار
الرئيسية » اخبار » يقظة أمنية بارزة من قائد المركز الترابي للدرك الملكي ترافق احتفالات السنة الميلادية بمولاي بوسلهام

يقظة أمنية بارزة من قائد المركز الترابي للدرك الملكي ترافق احتفالات السنة الميلادية بمولاي بوسلهام

منبع الصحراء المغربية  ..متابعة بنقاسم محمد

تحت اشراف قائد المركز الترابي للدرك الملكي بمولاي بوسلهام
شرعت عناصره في تعزيز تواجدها بمختلف الشوارع والفضاءات السياحية بالمركز وبالقرب من المؤسسات، تزامنا مع ليلة احتفالات رأس السنة الميلادية فيما اسفرت الحملات الأمنية على توقيف عدد كبير من البحوث عنهم في برقية بحث او مروجي الخمور بكل أنواعها.

وبدأت المصالح الدرك الملكي بمولاي بوسلهام في الانتشار في عدد من النقط الحيوية بالمدينة من أجل تأمين احتفالات رأس السنة الميلادية وضمان مرورها على أحسن ما يرام كما تم توقيف شبكة متخصصة في الدعارة والبغاء منهم قاصرات تم اسدراجهم للقوادة .

وتواجدت عناصر الدرك الملكي على مستوى مركز الدلالحة الذي يعرف حركة كبيرة، حيث تمت تعبئة كل الموارد البشرية واللوجستيكية بقيادة قائد المركز لضبط السدود عند مداخل ومخارج مولاي بوسلهام وعلى مستوى الأزقة والشارع لضبط عمليات التنقل والسير والجولان، وحفظ الأمن والنظام .

كما بدأت عناصر الدرك الملكي في تعزيز السدود القضائية بمختلف مداخل الجمعات الترابية وإجراء حملات تنقيط واسعة، تزامنا مع هذه الاحتفالات، ما من شأنه أن يسهم في توقيف عدد من المبحوث عنهم.

وبحسب مصادر أمنية، فإن قائد السرية للدرك الملكي بسوق أربعاء الغرب وجه تعليمات إلى مختلف المناطق والمراكز التابعة له لتكثيف التواجد وتعزيز الحضور والمراقبة، إلى جانب نشر عناصر بالدواوير، لتأمين هذه الاحتفالات بالأماكن التي تعرف تجمعات للعائلات ،تحت إجراءات أمنية مشددة بطلها درك مولاي بوسلهام ليلة رأس السنة.